تقوية السمع والذاكرة أصبحت ممكنة مع هذه الدراسات.

ايمان الزويري
ايمان الزويري
مديرة مشاريع ومحررة - قسم المحتوى والتواصل الاجتماعي
2017/12/10 م ، 22/3/1439هـ
تقوية السمع والذاكرة أصبحت ممكنة مع هذه الدراسات.
تقوية السمع والذاكرة أصبحت ممكنة مع هذه الدراسات.

يمكن للأشخاص تقوية حاسة السمع لديهم وتذكر المحادثات بشكل أفضل من خلال تفضيل إحدى الأذنين على الأخرى، وفقا للأبحاث الجديدة.

ووجد الخبراء أن تجاهل الأصوات المسموعة عبر الأذن اليسرى يمكن أن يساعد على معالجة وحفظ المعلومات الصوتية، وذلك بنسبة تصل إلى 40%.

وتوصل باحثو علم السمع في جامعة أوبورن في ألاباما، إلى أن الأطفال والبالغين يعتمدون على أذنهم اليمنى بشكل أكبر، لمعالجة وتذكر المحادثات في ظل الضوضاء.

ويستند عمل الفريق على اختبارات الاستماع الثنائية، التي تُستخدم لتشخيص الاضطرابات السمعية عندما يواجه الدماغ صعوبة في معالجة ما يُسمع.

وفي اختبار قياسي، يتلقى المشاركون مداخلات سمعية مختلفة يتم إيصالها إلى كل أذن في الوقت نفسه. ووجد الخبراء أن الأطفال يتذكرون ما يقال بشكل أفضل، عند استخدام الأذن اليمنى.

وقال أورورا ويفر، الأستاذ المساعد في جامعة أوبورن وعضو فريق البحث: "لقد أظهرت الأبحاث التقليدية أن قدرة الأذن اليمنى تنخفض عند بلوغ سن الـ 13، ولكن تشير نتائجنا إلى أن الأمر مرتبط بنوع المهمة. وبطبيعة الحال، تتراجع المهارات المعرفية مع التقدم في السن، والإصابة بالمرض".

 

وكان المستمعون المشاركون في الاختبارات الثنائية، يسمعون جملا مثل "ارتدت اللباس الأحمر"، والكلمات أو الأرقام. وطُلب منهم التركيز على المعلومات الموجهة بأذن واحدة، إلى جانب تجاهل سماع الكلمات في الأذن الأخرى، وتُعرف هذه العملية باسم "الانفصال". كما طلب الخبراء من المشاركين تكرار كل الكلمات المسموعة.

ويذكر أن الأصوات التي تدخل الأذن اليمنى، تتم معالجتها من قبل الجانب الأيسر في الدماغ، الذي يتحكم بالكلام وتطوير اللغة وأجزاء من الذاكرة. وتسمع كل أذن قطعا منفصلة من المعلومات، حيث يتم جمعها من أجل المعالجة في جميع أنحاء النظام السمعي.

ومع ذلك، فإن النظم السمعية لدى الأطفال الصغار لا يمكنها فرز وفصل المعلومات في وقت واحد من الأذنين. ونتيجة لذلك، فإنهم يعتمدون بشكل كبير على أذنهم اليمنى لالتقاط الأصوات واللغة وذلك لأن المسار أكثر كفاءة.

ولمعرفة سبب استمرار هذا الأمر في مرحلة البلوغ، طلب الباحثون من 41 مشاركا تتراوح أعمارهم بين 19 و28 عاما، استكمال المهام المتعلقة بالسمع، مع زيادة عدد الأصوات الموجهة لأذن واحدة.  

ووجد الفريق أنه لم يكن هناك فروقا ذات دلالة إحصائية بين أداء الأذن اليسرى واليمنى، بنحو أقل من سعة الذاكرة البسيطة للفرد. ولكن عند زيادة عدد المعلومات المقدمة، تحسن أداء المشاركين بنسبة 8% في المتوسط، و40% بالنسبة لبعض الأفراد عند التركيز على الأذن اليمنى.

وسيُقدم هذا البحث في الاجتماع الـ 174 للجمعية السمعية الأمريكية، الذي سيعقد في ولاية لويزيانا خلال الفترة بين 4 و8 ديسمبر.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً

سوريا مناطق سوريا

دمشق اللاذقية حلب حمص حماة السويداء درعا ادلب طرطوس القنيطرة دير الزور البوكمال الحسكة تدمر الرقة الثورة النبك يبرود الزبداني دوما جبلة منبج القامشلي بانياس الرستن السلمية مصياف صافيتا تل الأبيض الباب داريا السفيرة رأس العين الميادين أعزاز جوبر عفرين معرة النعمان القطيلبية عين العرب أريحة الشيخ بدر القصير جسر الشغور معرة مصرين تل كلخ جرابلس حارم قطنا المالكية محردة الصنمين السقيلبية الحفة القطيفة القرداحة شهبا ازرع دريكيش المخرم الفيق البهلولية البهلونية قسطل كسب صلنفة كفرون صوران طيبة الامام حلفايا تل سلحب كفر زيتا مشتى الحلو جزيرة ارواد هبات نزل درباسية عناد الزور شمر زلة ذعير صلخد أم الزيتون ولغا الحسينية عربين التل حرستا انخل الشيخ مسكين طفس القسيم هجين صبيخان تلبيسة سراقب سربيون عين كبريتية غربيل صيدنايا معرة صيدنايا الجولان قلعة الحصن اليعربية قلعة بني قحطان قلعة حديد قلعة الرحية قلعة الشيح قلعة المهالبة قلعة جندل قلعة نجم قلعة السكة قلعة شميميس قلعة الرحبة قلعة المرقب مجدل شمس جبل قاسيون معلولا رنكوس جبل العرب القدموس أفاميا أوغاريت عمريت الرصافة دورا أوربوس ماري إبلا قنوات بصرى تل حلف عدرا الحراك القورية مخيم اليرموك صحنايا عين ترما زملكا جرمانا جيرود كفر بطنا كفر لاها خان شيخون نوى نبل كفر نبل سلقين كفر سلقين سقبا يلدا الكسوة حران العواميد الرحيبة دير عطية تل دير عطية سرغايا مرمريتا شين القريتين وادي العيون قسطل معاف دركوش أرمناز الدانا عامودا تل بيدر تل حميس تل براك تل تمر الشدادة مركدة البصيرة صيدا عين الفيجة جبل أبو رجمين مطار دمشق الدولي مطار حلب الدولي عرنة ريف دمشق